الخميس 18 أبريل 2024

مخاطر الملابس الضيقة على السيدات!

مخاطر الملابس الضيقة على السيدات!

مخاطر الملابس الضيقة
مخاطر الملابس الضيقة على السيدات

على الرغم من أن الملابس الضيقة قد تساعد في تحديد شكل الجسم وتمنح مظهرًا عصريًا يتبع أحدث صيحات الموضة.

وقد تساعد في تحرير الحركة عند ممارسة التمارين الرياضية، إلا أن ارتداء الملابس الضيقة بشكلٍ مفرط يشكل خطرًا على صحة الجسم طوال الوقت.

 تحديد الملابس الضيقة!

لا يتسبب ارتداء الملابس الضيقة الملتفة حول الجسم في ضرر إلا إذا أدت إلى تأثيرات واضحة بصرياً، ويمكن أن يكون صعوبة التنفس هو العلامة الأكبر على ذلك، حيث يتسارع تنفس الشخص المرتدي لهذه الملابس ويسعى لتغييرها عند عودته للمنزل، ومن العلامات الأخرى التي يمكن أن تظهر على الجسم:

  • ظهور علامات حمراء على الجلد.
  • ظهور علامات الضغط.
  • تهيج الجلد.
  • الشعور بالخدر أو الوخز.
  • صعوبة في التنفس.
  • حركة مقيدة.

ما هي الملابس التي تتسبب بهذه التأثيرات؟



تتسبب أي قطعة ملابس ضيقة جداً في الشعور بعدم الراحة وتداعياتها المحتملة:

بعض المتهمين الأكثر شيوعاً:

  • السراويل الضيقة أو الجينز، وضمنها سراويل تمارين الرياضة الضيقة
  • الأحزمة
  • الملابس الداخلية والجوارب الضيقة
  • مشدّات البطن (كورسيه)

ما مخاطر الملابس الضيقة الصحية؟

تؤدي الملابس الضيقة، وضمن ذلك أربطة العنق للرجال على سبيل المثال، إلى تفاقم اضطرابات الجهاز الهضمي، مثل متلازمة القولون العصبي (IBS) ومرض كرون ومرض الجزر المعدي المريئي (GERD).

ولأنها ضيقة فهي تزيد الضغط على المعدة والأمعاء، وفق ما قالته طبيبة التغذية ميشال رانش.

وقد تزيد أيضاً من حدة بعض المشاكل الهضمية مثل ارتجاع المريء وحموضة المعدة.