الخميس 18 أبريل 2024

اسباب تساقط الشعر وطرق علاجه

موقع أيام نيوز

ما هو تساقط الشعر

تساقط الشعر (بالإنجليزية: Hair Loss) هو الفقدان الكلي أو الجزئي للشعر في إحدى مناطق الجسم التي ينمو فيها الشعر بالعادة وخصوصًا منطقة أعلى الرأس.

تمر دورة حياة الشعرة الواحدة في فروة الرأس بـ 3 مراحل، علمًا أن ليس كل الشعر يمر في نفس المراحل في نفس الوقت وهي:

مرحلة النمو (بالإنجليزية: Anagen Phase أو Growth Phase): تبدأ الشعرة بالظهور في هذه المرحلة، ويختلف عمر الشعرة في هذه المرحلة حسب مكان الشعر، فيبقى شعر الحاجب على سبيل المثال في هذه المرحلة لمدة 6 أشهر تقريبًا بينما يمكن لشعر فروة الرأس أن يبقى مدة 6 سنوات في هذه المرحلة، ويزداد طول الشعرة في كل شهر بمعدل نحو 1 سنتيمتر.
مرحلة الانتقال (بالإنجليزية: Catagen Phase أو Transition Phase): تبدأ هذه المرحلة بعد انتهاء مرحلة النمو حيث يتوقف نمو الشعرة ويبقى طولها كما هو وتتحول خلايا الشعرة فيها إلى خلايا ميتة وتتحول منطقة الحليمات الجلدية إلى تجمع الخلايا غير الفعالة وتستمر لمدة 2 إلى 3 أسابيع.
مرحلة الانتهاء أو الرقاد (بالانجليزية: Telogen Phase): تدخل الشعرة ومنطقة الحليمات الجلدية في طور الراحة والرقاد ويبقى طول الشعرة فيها ثابت تستمر من 1 إلى 3 أشهر.
بعد انتهاء المراحل الثلاث السابقة تسقط الشعرة تلقائيًا ويعد هذا النوع من التساقط هو تساقط الشعر الطبيعي أو بفعل عوامل الشد أثناء الغسيل أو تصفيف الشعر، وتدخل بصيلة الشعرة في فترة راحة لعدة أسابيع لتبدأ دورة جديدة لنمو شعرة جديدة من نفس البصيلة.



يعد الشعر الذي نراه عالقًا على المشط، أو فرشاة الشعر، أو على أرضية البلاط مكان الاستحمام هو ذلك الشعر الذي انتهى عمره الافتراضي الطبيعي، ويتراوح المعدل الطبيعي اليومي لعدد الشعر الذي يتساقط بشكل طبيعي بسبب انتهاء دورة حياته من 50 إلى 100 شعرة من شعر فروة الرأس ولا يؤثر هذا المعدل من التساقط على المنظر العام لفروة الرأس.

يبقى يوميًا في فروة الرأس معدل 100 ألف شعرة ويدخل يوميًا عدد من الشعر في مرحلة النمو بنفس معدل التساقط الطبيعي، وبالتالي تحافظ فروة الرأس على عدد الشعرات الطبيعي فيها.

انواع تساقط الشعر

تنقسم أنواع تساقط الشعر إلى الآتي: 

تساقط الشعر الأناجيني (بالإنجليزية: Anagen Hair Loss): وفيه يحدث تساقط الشعر المفاجئ بشكل حاد سريع، ويصاحب شكوى المريض من قصر طول الشعر وعدم زيادة طوله لفترات طويلة، وتظهر مسامات شعر فارغة في منطقة التساقط، ومن أمثلته تساقط الشعر بعد البروتين.
تساقط الشعر التيلوجيني (بالإنجليزية: Telogen Hair Loss): وهو تساقط حاد بعد فترة 3 أشهر من الحمل أو تناول الأدوية المسببة له، ويبدأ على شكل ترقق شديد في الشعر يتبعه التساقط خصوصًا في منطقة أطراف مقدمة فروة الرأس،كذلك من أمثتله تساقط الشعر بعد الولادة، وتساقط الشعر أثناء الرضاعة.
تساقط الشعر المصاحب للأمراض الجلدية: ويحدث التساقط في المناطق المعرضة للمرض الجلدي فقط.
تساقط الشعر الندبي: يكون على شكل تساقط الشعر في منطقة مكونة لندبة نتيجة لعدة أسباب.
الصلع الهرموني الوراثي (Androgenetic Alopecia): ويعد من أسباب تساقط الشعر للرجال، ويظهر عند الرجال على شكل تساقط تدريجي للشعر يزيد مع العمر بعد مرحلة البلوغ، يبدأ من المنطقة الأمامية لفروة الرأس، يصاحبه ترقق شديد للشعر وتوسع في منطقة فرق الشعر عند النساء وخصوصًا كبيرات السن.
الثعلبة البقعية (Alopecia Areata): ويحدث تساقط الشعر بكثرة في بقع محددة بمعدل قطر 1 سم بسبب أمراض المناعة الذاتية في أغلب الأحيان.
تساقط الشعر عند الأطفال: يحدث هذا النوع لعدة أسباب وقد يكون مصحوبًا بحكة واحمرار في الجلد وحواف متقشرة للمنطقة المصابة، وفي حال حدوثه يجب مراجعة الطبيب لمعرفة السبب المصاحب لهذا التساقط.