أكثروا من شرب الماء في الصيف... وإلا!

موقع أيام نيوز

لا يخفى على أحد أهمية شرب الماء لتحسين أداء الجسم أثناء الرياضة مثلًا، كما يجب ان ننتبه الى الرابط الكبير بين عادات شرب المياه وتطور الأمراض والإصابات.

فوائد الماء

إليكم الحقائق التالية حول أهمية الماء بالنسبة لنا:

1- يدخل الماء في وزن الجسم

تشكل المياه نسبة 75% من وزن أجسامنا، وهذا هو الوضع المثالي. عند بداية تكون الانسان، يكون عبارة عن 100% سوائل، ومع نمو الجسم، تنخفض كمية المياه في الجسم باستثناء العظام.

لدى البالغين، تنخفض نسبة المياه في الجسم إلى نحو 40% من وزن الجسم، الأمر الذي يفسر تطور العديد من الأمراض التنكسية التي تصيب كبار السن.

2- يسهل العمليات الكيميائية الداخلية

يعتبر الماء سائلًا تتم بواسطته جميع العمليات الكيميائية وتتدفق عبره خلايا الدم، وللمياه دور مهم



 وهو تصريف الأوساخ من الجسم، ووظيفة الجهاز الليمفاوي هي إزالة الأوساخ الأيضية في أجسامنا.

عندما تقل السوائل في الجهاز الليمفاوي، تتعطل القدرة على تصريف الأوساخ المتدفقة عبره، والمياه الراكدة هي مصدر لتطور الأمراض، لذا، احرص على جعل جسمك نهرًا متدفقًا.

3- زيادة تحمل الأنسجة ومرونة الأربطة والغضاريف

إن قدرة الأنسجة اللينة، العضلات، الأوتار، الأربطة والغضاريف على تحمل الشد والضغط دون ضرر، متعلقة بكمية المياه المتواجدة في الأنسجة، تسمى هذه الميزة اللزوجة المطاطية (viscoelastic).

ويتكون الغضروف من 90% سوائل، وقدرته على تحمل الضغط تتعلق بكمية السوائل بداخله، عندما يجف الغضروف، تقل قدرته على تحمل الضغط بشكل ناجع ويتاكل بشكل أسرع.

غالبًا ما ننسب عملية شد العضلات إلى عملية شد ميكانيكية، إلا أن العضلات تصبح أكثر عرضة للإصابة عندما تقل كمية السوائل داخلها.

كما وأن الانخفاض في كمية السوائل في الأنسجة اللينة يؤدي إلى تصلب الأنسجة، مما يضر في مدى حركة المفاصل ويؤدي إلى انخفاض في الليونة.

الأعضاء الأولى التي تتضرر جراء الانخفاض في مستوى السوائل في الجسم هي المناطق التي لا تتتزود مباشرة من الأوعية الدموية - كالمفاصل، الغضروف والديسك.

عندما نشعر بالام في المفاصل، غالبًا ما تكون هذه أعراضًا أولية لنقص المياه في أجسامنا.